الأقباط متحدون - بديع بين العدل والشماتة
أخر تحديث ٢٣:٤١ | الثلاثاء ٢٩ ابريل ٢٠١٤ | برمودة ١٧٣٠ ش٢١ | العدد ٣١٧٤ السنة التاسعه
إغلاق تصغير

شريط الأخبار

بديع بين العدل والشماتة

محمد بديع
محمد بديع

بقلم : هايدى غبريال
" لاَ تَفْرَحْ بِسُقُوطِ عَدُوِّكَ وَلاَ يَبْتَهِجْ قَلْبُكَ إِذَا عَثَرَ لِئَلاَّ يَرَى الرَّبُّ وَيَسُوءَ ذَلِكَ فِي عَيْنَيْهِ (أمثال 24: 17).
هل نسيتم تعاليم الدين يا مسيحيين ؟
ما كل هذا الكم من الشماتة الذى يوغر الصدور ؟!
هل تظنون ان بديع او الاخوان اقوياء ؟
القوى لا يهدم ويحرق ويقتل
القوى لا يذل ولا يستغل ولا يبيع وطنه وشعبه.
نعم حقا نفرح بالعدل الالهى على الارض ولكن لا شماته
كل هذا بقصد وترتيب من الله لكى يظهر مجد الله
من حقنا نشاور على الخطأ مهما علا شأن المخطئ رئيس او وزير او رجل دين ولكن لا للشماتة
اطلبوا له التوبة والمغفرة بدل الشماتة
ولنخف اذا لئلا نسقط
لانه مرهوب هو الوقوع فى يدى الله الديان العادل


More Delicious Digg Email This
Facebook Google My Space Twitter
المقال الموضوع يعبر فقط عن رأي صاحبه وليس بالضرورة عن رأي أو اتجاه الموقع