الأقباط متحدون - بالصور.. وزير الصحة ببني سويف: تطبيق المرحلة الأولى من التأمين الصحي الشامل قريًبا
أخر تحديث ٠٨:٢٩ | الأحد ٢٩ يونيو ٢٠١٤ | بؤونة ١٧٣٠ ش ٢٢ | العدد ٣٢٣٥ السنة التاسعه
إغلاق تصغير حمل تطبيق الأقباط متحدون علي أندرويد
شريط الأخبار

بالصور.. وزير الصحة ببني سويف: تطبيق المرحلة الأولى من التأمين الصحي الشامل قريًبا

جانب من الجولة
جانب من الجولة

 إطلاق المشروع القومي لتطوير الطوارئ
 
بني سويف : جرجس وهيب
 أختتم الدكتور عادل عدوي وزير الصحة والسكان جولته بعدد من مستشفيات محافظة بني سويف بلقاء المستشار مجدي البتيتي محافظ بني سويف، بديوان عام المحافظة حيث تم استعراض بعض الملفات الهامة الخاصة بتطوير وتحسين المنظومة الصحية على مستوى المحافظة بحضور سكرتير عام المحافظة ووكيل وزارة الصحة وبعض القيادات التنفيذية.

هذا وكان الدكتور عادل عدوي وزير الصحة والسكان قد قام بجولة مفاجئة بمستشفيات الواسطي وناصر وبني سويف العام حيث تفقد بعض أقسام المستشفى والحضانات ومعمل التحاليل والأشعة والغسيل الكلوي وبعض عنابر المرضى واستمع لبعض مطالب بعض المترددين على المستشفى

كما تفقد الوزير والمحافظ أعمال تطوير مستشفى بني سويف العام الخاصة بالأقسام  والتي يجري تنفيذها  بواسطة الهيئة الهندسية للقوات المسلحة ضمن تنفيذ البروتوكول الموقع بين المحافظة والهيئة الهندسية بالقوات المسلحة  حيث تشمل أعمال التطوير عدد 2 مبنى رئيسي  ورفع كفـاءة مبنى الغسيل الكلوي والجهاز الهضمي والكبد  وإنشاء مبنى للعيادات الخارجية منفصل عن المستشفى  ولأول مرة إنشاء قسم قسطرة القلب مزود بالعناية المركزة  وتجديد غرف وعنابر المستشفى  بحيث يستوعب العنبر الواحد 6 حالات.

و أكد وزير الصحة أن الجهاز التنفيذي بالوزارة يولي اهتماما كبيرا بتنفيذ المشروع القومي للطوارئ  وهو مشروع ضخم يهدف إلى إصلاح منظومة الطوارئ بشكل كامل عن طريق تطوير أقسام الطوارئ والرعاية المركزة والحضانات بالإضافة إلى ملف آخر هام وهو تطبيق المرحلة الأولى من نظام التأمين الصحي الاجتماعي الشامل والذي انتهى إعداد الدراسة الخاصة بتطبيقه  بالتعاون مع الوزارات المعنية وسيتم تشغيل العيادات الخارجية علي فترتين الأولي تبدأ من السابعة صباحا وتنتهي في الواحدة ظهرا والثانية من الثالثة عصرا وحتى الساعة مساء للقضاء علي التكدس والزحام.

و كشف الزيارة المفاجئة للوزير حالة الفوضى العارمة والإهمال الكبير التي تعاني منه المستشفيات والازدحام الكبير في العيادات الخارجية حتى أن احد العيادات الخارجية بمستشفي الواسطي بلغ فيها عدد تذاكر الكشف حتى الساعة العاشرة صباحا 1200 تذكرة كما كشفت الجولة انعدام الرقابة علي العاملين بالمستشفيات وسوء حالة النظافة و تعطل عدد كبير من الأجهزة  والنقص الكبير في غرف العناية المركزة والحضانات وأجهزة الغسيل الكلوي.








More Delicious Digg Email This
Facebook Google My Space Twitter