إعداد وتقديم- باسنت موسي 
قال كمال زاخر الكاتب والمفكر، للأسف مفهومنا عن سر الاعتراف مفهوم خاطئ بدايتًا من الاسم هو اسمه سر التوبة والاعتراف، التوبة تقدم لله، ثم نذهب للكاهن فى الكنائس التقليدية نقر أمامه باخطاءنا التى تبنا عنها.
 
وأضاف "زاخر" خلال لقائه ببرنامج "مع كمال زاخر" المذاع على موقع الأقباط متحدون، الأب الكاهن لا يعطيني ارشاد لان هناك فرق بين أب الاعتراف والمرشد الروحي.
 
وأكد أننا فقدنا مفهوم التوبة والاعتراف لذلك نجد الكاهن امامه طابور من المعترفين يصل للساعات متأخرة هو ليس مرشد نفسي ولا روحي هو يساعد الانسان بأن يقترب من الله ويترك حياته القديمة وأن يجدد العهود من الله ويعيش حياة سوية، "لكن فكرة اني اروح للأب الكاهن اعترف علشان اشيل من علي قلبي حمل ثقيل دا كلام ساذج".