نادر شكرى
اختتمت الدكتورة إيناس عبدالدايم وزيرة الثقافة، زيارتها إلى محافظة شمال سيناء، التي استمرت على مدار 3 أيام متتالية.

وقامت الوزيرة خلال زيارتها إلى محافظة شمال سيناء يرافقها اللواء دكتور محمد عبدالفضيل شوشة، محافظ شمال سيناء، قصر ثقافة العريش، وذلك بعد 10 سنوات من الإحلال والتجديد والتجهيز، بجانب تفقد منفذ بيع الكتب الملحق بقصر الثقافة العريش، الذي يضم مختلف اصدارات هيئة قصور الثقافة من الدراسات الشعبية التى تتناول الهوية، النصوص المسرحية، وغيرها من السلاسل المتنوعة.

وشهدت الوزيرة حفلًا لفرقة الموسيقى العربية بالأوبرا بمسرح قصر الثقافة، تضمن باقة من المؤلفات الوطنية والعاطفية أداها كل من ياسر سليمان، رحاب مطاوع، نهاد فتحي، وليد حيدر، إلى جانب لوحات فنية لـ7 فرق تابعة لقصور الثقافة هي مطروح، بورسعيد، أسوان، سوهاج، الشرقية، الحرية بالإسكندرية، العريش عبرت عن الفلكلور الشعبى في كل محافظة إلى جانب استعراض جماعى نجح في تجسيد التماذج الثقافي الذي يميز الشخصية المصرية من تصميم محمد قذافي، موسيقى وكلمات محمد مصطفى، الديكور للمهندسين محمد هاشم ومحمد جابر، وإخراج الفنان هشام عطوة.

يشار إلى أن قصر ثقافة العريش تبلغ مساحته الكلية للقصر 1950 مترًا مربعًا ومكون من مبنى أرضي وطابقين وسطح، ويضم الدور الأرضي مسرح يتسع لعدد 700 مشهد، غرف للفنانين، قاعة فنون شعبية، غرف خدمات، منفذ بيع الكتب، غرف متعددة الأغراض، أما الدور الأول فيضم بلكون المسرح، مكتبة الطفل بها 2000 كتاب ومجلة قطر الندى وإصداراتها للمكفوفين بطريقة برايل، نادي العلوم، نادي المرأة، قاعة موسيقى، قاعة تكنولوجيا المعلومات، قاعة الندوات، غرف إدارية، قاعات متعددة الأنشطة، كما يحتوى الدور الثانى على قاعة تدريب الفنون الشعبية، مكتبة عامة، غرف إدارية وخدمات.