الأقباط متحدون - تفاصيل سقوط قبطي من أعلى مجمع محاكم أسيوط بعد محاولة زوجته المسلمة خطف ولده
أخر تحديث ١٦:٤٣ | الثلاثاء ١٤ مايو ٢٠١٣ | ٦ بشنس ١٧٢٩ ش | العدد ٣١٢٦ السنة الثامنة
إغلاق تصغير

تفاصيل سقوط قبطي من أعلى مجمع محاكم أسيوط بعد محاولة زوجته المسلمة خطف ولده


ابوالعز توفيق
 
قام صباح السبت الماضي  قبطي يدعى روماني فرحان أمين عامل تركيب زجاج السيارات ومقيم السادات بطعن زوجته عدة طعنات - وتلك الزوجة أشهرت إسلامها منذ سنوات - وتم القبض عليه وقبل عرضه على النيابة قام بإلقاء نفسه من الدور الرابع، بمجمع محاكم أسيوط ولقي مصرعه في الحال مفضلا الانتحار عن السجن والتعذيب

كان اللواء ابوالقاسم أبو ضيف مدير أمن أسيوط قد تلقى إخطارا من العميد عصام الدسوقي رئيس مباحث المديرية يفيد بقيام روماني أمير عامل، ومقيم بقرية درنكة بالتعدي علي زوجته" حبيبة شعبان 28 سنة بسكين أثناء محاولتها اختطاف ابنها التلميذ بمدرسة الطليعة بمدينة أسيوط، وتم نقل المجني عليها الى مستشفي أسيوط الجامعي وتبين من التحريات أن الزوجة المجني عليها كانت تدعي عزة وليم ومنذ اربعة أشهر قد أشهرت إسلامها وقامت بتغيير اسمها إلى حبيبة شعبان وانفصلت عن زوجها بعد رفضها الرجوع عن الإسلام،  وتم القبض علي الزوج المتهم وبمناقشته بالتحريات اعترف بقيامه بالتعدي علي زوجته السابقة نتيجة تخوفه من اختطاف ابنه وهروبها إلى مكان لا يعلمه، وأضاف انه تركها وحال سبيلها مقابل ترك الطفل في حضانته، كما دلت التحريات أن له من زوجته أربعة أبناء هم فرحان ويوسف وجرجس وماريا وتحرر محضر بالواقعة وتم إخطار النيابة لمباشرة التحقيق وأثناء عرض المتهم على النيابة قام بإلقاء نفسه من نافذة الدور الرابع بمبنى محكمة أسيوط قبل عرضه على النيابة العامة ولقي مصرعه في الحال وأمرت النيابة بتشريح الجثة وتم نقل زوجته مساء السبت إلى العناية المركزة بمستشفى أسيوط الجامعي.

يذكر أن زوجته عزة وليم بقطر 28 سنة و مقيمة بحي السادات بأسيوط قد قام بالهروب من المنزل يوم 30 يناير 2013 وبعد 15 يوم من هروبها، أعلنت إسلامها وذهبت إلى احد أعضاء الجماعات الإسلامية وطلبت حمايته خوفًا من زوجها وأسرته وبالفعل قام حمايتها زوجها بإيوائها عنده .
 


More Delicious Digg Email This
Facebook Google My Space Twitter