الأقباط متحدون - السفارة المصرية بباريس تطلع النواب الفرنسيين على خطوات خارطة الطريق
أخر تحديث ٠٥:١٠ | الخميس ٢٣ يناير ٢٠١٤ | طوبة ١٧٣٠ ش ١٥ | العدد ٣٠٧٨ السنة التاسعه
إغلاق تصغير

شريط الأخبار

السفارة المصرية بباريس تطلع النواب الفرنسيين على خطوات خارطة الطريق

صورة تعبرية
صورة تعبرية
كتب : نعيم يوسف 

فى اطار تواصل السفارة المصرية بباريس مع النواب الفرنسيين لإطلاعهم على التطورات الخاصة بتنفيذ خارطة الطريق ، أشار محمد مصطفى كمال سفير مصر فى باريس إلى ان النائب "فيليب فوليو" رئيس مجموعة الصداقة الفرنسية – المصرية بالجمعية الوطنية ( مجلس النواب الفرنسى)، أصدر بيانا رحب فيه باعتماد الدستور المصرى الجديد باكثر من 98% وبمشاركة سياسية كبيرة بلغت 38.6% ، منوها الى ان ذلك يعكس ثقة الشعب المصرى فى الحكومة الانتقالية القائمة، وشدد على ان اعتماد الدستور الجديد يمثل خطوة هامة نحو بناء مؤسسات الدولة الديمقراطية وإرساء سيادة دولة القانون.
 
أضاف النائب الفرنسى في بيانه أيضاً إلى ان الدستور المصرى الجديد شهد تطورا عما سبقه من الدساتير وبخاصة دستور 2012 ، فيما يتعلق بحقوق المراة، واحترام حقوق الانسان، وحرية الرأى والتعبير, والحق فى التظاهر ، فضلا عن تأكيده على مدنية الدولة المصرية وعلى ان الشعب هو مصدر السلطات.
 
كما طالب النائب فوليو الحكومة الفرنسية التى وقفت دوما الى جانب مصر بالاستمرار فى الدفاع عن مطالب الشعب المصري، وتقديم كافة اشكال الدعم للمصريين لمواجهة عنف الاطراف الرافضة لبناء مصر الديمقراطية الحديثة.

More Delicious Digg Email This
Facebook Google My Space Twitter